طلاب بحرينيون يساعدون في تعزيز تطلعات فريق البحرين ريد إكستريم للنجاح في بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة

طلاب بحرينيون يساعدون في تعزيز تطلعات فريق البحرين ريد إكستريم للنجاح في بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة

متابعة –  عبده المهدي

استمتع ستة طلاب هندسة بحرينيين لأول مرة في العمر بفرص تساعد في استمرار تطلعات فريق البحرين إكستريم لتحقيق النصر في بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة.

 واختتمت مجموعة الطلبة، التي تم اختيارها من جامعة البحرين والجامعة الأمريكية في البحرين وجامعة بوليتكنك البحرين، تدريباً لمدة شهر كامل مع شركة برودرايف العالمية الرائدة في مجال رياضة السيارات والتكنولوجيا المتقدمة في إنجلترا.

وشارك الطلبة خلال فترة وجودهم في قلب “موتورسبورت فالي” في المملكة المتحدة الذي تقدّر تكلفته مليارات الجنيهات، في التصميم والبناء والعمليات اليومية مع سيارة فريق البحرين ريد إكستريم، برودرايف هانتر، التي تتصدر حالياً الجولة الافتتاحية لبطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة.

كما ساعد الطلبة في مقر برودرايف المتطور في بانبري – أوكسفوردشاير في بناء هيكل سيارة هانتر الجديد الذي سيتم استخدامه في جولتي بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة المتبقيتين في المغرب وإسبانيا في أكتوبر.

كما ساعدوا أيضاً في تصميم أجزاء من سيارة هانتر التي ستنافس في رالي داكار 2023 الذي سيُقام في المملكة العربية السعودية في بداية شهر يناير.

وفي معرض حديثه عن التجربة الفريدة قال فارس القطامي، وهو طالب في السنة الثالثة في الجامعة الأمريكية في البحرين: “لقد عدّلت غطاءً يكوِّن جزءًا من المحرك الذي سيتم استخدامه في رالي داكار. وهذا يعني أنني شخصيا لدي اتصال مع سيارة راليات فريق البحرين ريد إكستريم، وأشعر بفخر كبير لكوني بحريني “.

وأبرزت الدورات التدريبية سهولة ومزايا حالة الإعفاء من التأشيرة الإلكترونية الجديدة التي تمكِّن المسافرين البحرينيين والسعوديين من زيارة المملكة المتحدة لمدة ستة أشهر.

وتعتبر سيارة فريق البحرين ريد إكستريم “برودرايف هانتر” ثمرة الشراكة بين شركة ممتلكات البحرين القابضة “ممتلكات”، صندوق الثروة السيادي لحكومة مملكة البحرين، وبرودرايف، المجموعة البريطانية المعروفة في عالم سباق السيارات والهندسة. وتم التخطيط لمزيد من التدريب لمنح الطلاب البحرينيين الخبرة العملية، وفرصة بناء مهن في رياضة السيارات الدولية على أرفع المستويات.

وصممت شركة برودرايف سيارة هانتر للفوز بلقب رالي داكار لفريق البحرين ريد إكستريم. ويتم الآن تصميم إصدار محدود من السيارة الخارقة لجميع التضاريس وفقًا للمواصفات الفردية للمشترين.

وقال ديفيد ريتشاردز، رئيس مجلس إدارة شركة  برودرايف :”يسعدنا أن نقدم لهؤلاء الطلاب البحرينيين فرصة الاطلاع على جميع التقنيات التي يعتمد عليها فريق البحرين ريد إكستريم”.

وأضاف :”لقد كان الطلبة قادرين على تعلم كيفية تصميم وتصنيع وتشغيل سيارة هانتر لخوض غمار أصعب حدث في رياضة السيارات في العالم وهو رالي داكار. لقد أكدنا أيضاً أنه عند الانتهاء من دراستهم في الجامعة، سنأخذ في الاعتبار أولئك الذين يرغبون في الحصول على وظيفة بدوام كامل في الفريق”.

من جانيه قال فريد أبو صقر، وهو مهندس ميكانيكي من جامعة بوليتكنك البحرين: ” إن التواجد في قلب فريق البحرين ريد إكستريم للراليات أمر مذهل”.

وأضاف :”لقد صممت فرامل يدوية لسيارة هانتر الخارقة وتلقيت ردود جيدة من المهندسين وكيفية تعزيزها. أريد حقاً أن أفعل هذا كمهنة، وأريد متابعة هندسة النماذج الأولية عالية المستوى”.

وتضم قائمة أسماء الطلاب البحرينيين الآخرين الذين استفادوا بشكل كبير من التدريب وهم حسن العصفور ومحمد نادر من جامعة البحرين، وسلمان أحمد من الجامعة الأمريكية في البحرين، وجاسم الذوادي الذي يدرس في جامعة بوليتكنك البحرين.

ويعتبر نقل المعرفة مورد ذو قيمة عالية تقدمه القوى العاملة الماهرة في شركة برودرايف الذين فازوا بستة ألقاب في بطولة العالم للراليات (فيا) وستة ألقاب في سباق لوماز 24 ساعة، وتسعة ألقاب في بطولة السيارات الرياضية العالمية (فيا)، وخمسة ألقاب بريطانية للسيارات السياحية.

وقد اكتسب الطلاب ثروة من الخبرة في المملكة المتحدة. شملت اختبار المحرك باستخدام برودراف داينو الذي يقيس الدفع وعزم الدوران والقوة، ومعلومات حول كيفية دمج الطاقة الهجينة مع الوقود المستدام المستخدم بالفعل من قبل سيارة فريق البحرين ريد إكستريم “برودرايف هانتر” في بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة.

كما شاركوا في اجتماعات تخطيط  فريق البحرين ريد إكستريم الحرجة المتعلقة بالجولتين الأخيرتين من بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة، حيث يقود سيباستيان لوب بطل العالم للراليات تسع مرات في منتصف البطولة سيارة الفريق هانتر.

وقد زار الطلاب منشأة برودرايف كومبوسايت في ميلتون كاينيس، ومنشأة كاستباي تانيل الشهيرة للاختبار تحت الأرض للديناميكا الهوائية وأداء السيارة، بالاضافة إلى مضمارميلبروك لاختبار السيارات.

وضم برنامج الطلاب المزدحم سفر الطلاب إلى لندن، ومانشستر، وبرمنغهام، وإدنبره، وشاركوا في رماية الأقراص الطينية، وزاروا شيلسلي والش، أقدم مضمار سباق سيارات في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *