خبراء دوليون في ندوة علمية: فرط بوتاسيوم الدم القاتل الصامت

خبراء دوليون في ندوة علمية: فرط بوتاسيوم الدم القاتل الصامت

الرياض – صحيفة  المؤشر الاقتصادي

في إطار توعية المجتمع الطبي بخطورة مرض فرط بوتاسيوم الدم، والكشف عن الأدوية والعلاجات الحديثة التي تخفض ارتفاع البوتاسيوم في الدم، نظمت شركة فيفور فارما بالتعاون مع الكلية الأمريكية لأمراض القلب، والجمعية الأمريكية لأمراض الكلى، (بدعم من جمعية القلب السعودية، والجمعية السعودية لأمراض الكلى وزراعة الأعضاء)، ندوة افتراضية حضرها نخبة من الخبراء الدوليين والمحليين في علاج أمراض الكلى والقلب، ومن أبرزها حالة “فرط البوتاسيوم” المعروف بالقاتل الصامت لمرضى الفشل الكلوي والقلبي المزمنين، عندما ترتفع معدلات البوتاسيوم في مجرى الدم عن المعدل الطبيعي.
وتضمنت النقاشات العلمية التي شهدتها الندوة، أحدث المعلومات التي تم تداولها في حلقات نقاش لحالات طبية متعددة، وأبرز الأبحاث الجديدة المتصلة بعلاج هذه الحالة. وشددت على خطورة إغفال “فرط البوتاسيوم في الدم”، مما يؤدي إلى تهديد حياة المرضى.
وأوصى الخبراء المختصون في معالجة أمراض القلب والكلى، بضرورة التنسيق والربط بين أمراض القلب، والكلى، وفرط بوتاسيوم الدم، والعمل الدؤوب للمحافظة على مستويات معينة من البوتاسيوم في الدم، واتباع المنهج متعدد التخصصات في علاج المرضى.

وفي حديثه عن كيفية المحافظة على نسبة البوتاسيوم في الدم، قال استشاري أمراض الكلى في مدينة الملك فهد الطبية الدكتور خالد إبراهيم المعثم إن ارتفاع البوتاسيوم يمكن السيطرة عليه بتجنب نناول الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم ,مثل الموز والبطيخ والتمر والقهوة وغيرها من الأطعمة أو المكملات الغذائية التي تحتوي على البوتاسيوم.
وشدد على أولوية سلامة الكلى لتلافي أي زيادة في معدل البوتاسيوم، وفي عدم تعرض مريض الكلى إلى نوبات زيادة البوتاسيوم المتكررة في الدم والتي يمكن أن تسبب الوفاة. وكشف عن ثورة طبية جديدة في مجال علاجات حالة فرط البوتاسيوم في الدم، وهو من المواد الرابطة حديثا للبوتاسيوم، واحد هذه الأدوية يعرف باسم “باتيرومير”، الذي أجازته رسميا من قبل الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة العربية السعودية

ونوه المدير الإقليمي لـشركة “فيفور فارما”، الرائدة في مجال علاجات أمراض القلب والكلى ونقص الحديد، الدكتور سامر حلاق، على ضرورة التثقيف بحالة فرط البوتاسيوم في الدم، ونشر المعرفة بها على نطاق واسع في المملكة.
وبيّن حلاق، ان شركة “فيفور فارما”، في سعي دؤوب إلى مساعدة مرضى الكلى والقلب في منطقة الخليج العربي، وتوفير الادوية الحديثة التي تساعد في استمرار مرضى القلب والكلى على استخدام علاجاتهم بالجرعات المثلى مع المحافظة على نسبة البوتاسيوم في الدم.
وقد أدار الندوة أستاذ علوم القلب وكبير الاستشاريين في مركز الملك فهد للقلب في جامعة الملك سعود واستشاري أول في مركز دله للقلب في الرياض الأستاذ الدكتور محمد عرفة، ورئيس قسم علوم القلب في كلية الطب جامعة الملك سعود الدكتور مصطفى الشمري، ورئيس قسم طب الأطفال واستشاري أمراض الكلى في المدينة الطبية بجامعة الملك سعود الدكتور خالد الحسن.

عبده المهدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *