جمعية “إعلاميون” تعلن نتائج مسابقتها الرمضانية.. وتنظم ندوة وطنية عن المواهب الفنية

جمعية “إعلاميون” تعلن نتائج مسابقتها الرمضانية.. وتنظم ندوة وطنية عن المواهب الفنية

الرياض – المؤشر الاقتصادي

تعلن جمعية “إعلاميون”، اليوم الخميس نتائج مسابقتها الرمضانية #نافسمعإعلاميون على هامش ندوة (المواهب الفنية.. ثروة وطنية تحتاج الدعم) التي تعقد في قاعة افتراضية على “تطبيق زووم” من الساعة 8:30 مساء إلى الساعة 10:00مساء، ويشارك فيها خمسة متحدثون يمثلون قطاعات معنية بدعم المواهب الفنية ورعايتهم.

وقد أطلقت جمعية “إعلاميون”، مسابقة رمضانية في أربع مسارات شملت (ذوي الإعاقة، الأسرة والأطفال، الشباب، والإعلاميين)، وشكلت لها لجنة تحكيم وتلقت المسابقة 40 مشاركة، تم تقييم 25 مشاركة، وتم استبعاد 15مشاركة لم تنطبق عليها معظم شروط المسابقة.

سعود الغربي

ويتحدث في الندوة التي تنظمها الجمعية بهذه المناسبة بعنوان (المواهب الفنية.. ثروة وطنية تحتاج الدعم)، المدير التنفيذي لهيئة المسرح والفنون الادائية الأستاذ سلطان البازعي، رئيس لجنة السياحة والترفية عضو مجلس إدارة غرفة الرياض الأستاذ ماجد الحكير، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية “إعلاميون” مدير لجنة التحكيم للمسابقة الأستاذ عبد العزيز العيد، مدير جمعية الثقافة والفنون بالرياض الأستاذ عامر الحمود، والفنانة الأستاذة الهام علي، ويدير الندوة عضو جمعية “إعلاميون” ومدير المسابقة الأستاذ خالد الباز.

من جانبه، أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية “إعلاميون” الأستاذ سعود بن فالح الغربي، أن تنظيم المسابقة وإقامة الندوة الوطنية جزء أساسي من واجبات الجمعية ورسالتها المهنية تجاه الوطن والمجتمع ومهنة الإعلام، مبيناً أن محاور الندوة تغطي الكثير من هذه الجوانب وتشرك الجهات ذات العلاقة في إبراز دورها من خلال المتحدثين، ولذلك كان المحور الأول عن دور المؤسسة الثقافية في دعم المواهب، والمحور الثاني عن ماذا صنعت المنصات في القطاع الخاص في الأماكن الترفيهية والسياحية لشجيع النجوم الصغار؟ والمحور الثالث عن برامج الأطفال في الإعلام التقليدي والحديث.. هل أدت دورها في إيصال المواهب؟ والمحور الرابع عن جمعية الثقافة والفنون، وما ينتظر منها في المستقبل؟ والمحور الخامس عن دور الأسرة في احتضان الموهبة الصغيرة، والمحور السادس الدور الحقيقي للمخرج لاكتشاف الموهبة، وأخيرا محور دور الفنان الحقيقي في رسالته الفنية وتطوير قدراته.

وأعتبر رئيس جمعية “إعلاميون”، أن هذه المسابقة وما صاحبها أولى مبادرات الجمعية لفتح المجال للمواهب الإعلامية وتشجيعهم، وأيضاً إشراك كل الجهات ذات العلاقة في إبراز دورها ورسالتهم الوطنية، مؤكداً أن الجمعية لديها حزمة خطط وبرامج ستعمل على تنفيذها بمشاركة كل القطاعات ذات العلاقة سواء الحكومية ممثلة في وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووزارة الإعلام أو الهيئات والجهات المتخصصة، أو حتى القطاع الخاص والشركات العاملة في هذا المجال.

وتابع الغربي: تبذل “إعلاميون” جهوداً كبيرة لتحقيق أهداف رؤية 2030 وتعزيز مشاركة القطاع الثالث وكل مفاهيمه السامية ورسالته الوطنية، وقد كان لها برنامج إعلامية وإبداعية للمشاركة في مواجهة جائحة كورونا، ستنظم خلال الأيام المقبلة شيء عن نتائجه.

المؤشر الإقتصادي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *